برافو حمدي المدب..الرياضة أخلاق أو لا تكون

برافو حمدي المدب..الرياضة أخلاق أو لا تكون


مرة اخرى اكد رئيس الترجي الرياضي حمدي المدب انه من طينة المسؤولين الكبار والذين يشرفون رجال التسيير الرياضي في تونس، فالقرار الذي اتخذه اول امس بمنع بث ومضة اشهارية خاصة بفريق باب سويقة والتي تحمل في طياتها ايحاء يسيء لبعض الفرق الاخرى وفيها اساءة للمنافسين لا تخدم بالمرة الرياضة ولا يمكن ان تحمل اي معاني للروح الرياضية.
الومضة الاشهارية تظهر طفلا يحمل قميصا فيه الوان بعض الاندية وحتى وان كان القميص لا يحمل اي شعار فان الوانه كانت مفضوحة، وهذا الطفل بدت عليه علامات الحزن والاكتئاب وسط رفاقه من احباء الترجي .
هذه الومضة اغضبت كثيرا حمدي المدب الذي امر بمنع بثها جملة وتفصيلا.. لانه بمثل هذه الومضات لا يمكن ان نخدم المعاني النبيلة للرياضة بل نزيد في خلق الكراهية بين الاندية في عصر اصبحت فيه الرياضة.. اخلاق او لا تكون مجرد شعار ندوس عليه باقدامنا في كل مناسبة..
صراحة لم اجد الكلمات التي يمكن ان تلخص بشاعة هذه الومضة التي تزج ببراءة الاطفال في صراع الجماهير اللارياضي وتربي جيل الغد على الكراهية..
وفي الاخير اقول "برافو سي حمدي المدب على قرارك الذي اكدت من خلاله بانك من الاقلية التي مازالت تؤمن بان الرياضة اخلاق او لا تكون في زمن الرداءة بكل المعايير..."

تابعنا من هنا

google-playkhamsatmostaqltradent