الخنيسي و المونديال: مفاجأة في الكشوفات و أوراق نبيل معلول تبعثرت فهل يضحي بأحد الحراس..


أكدت الفحوصّات التي خضع لها لاعب الترجي الرياضي التونسي وقلب عجوم المنتخب الوطني التونسي طه ياسين لخنيسي، تعرّضه إلى تمزّق عضلي من الدرجة الثالثة في العضّلة الخلفية للفخذ الأيمن.

الخنيسي أكد لوسائل الإعلام أنه سيكون بحاجة إلى خمسة أسابيع أو أكثر حتى يكون جاهزًا للعودة للميادين، وأنه لن يكون حاضرًا في المباراة الإفتتاحية للمنتخب التونسي في كأس العالم روسيا 2018 أمام إنقلترا، لكن يمكنه المشاركة في المبارتين المتبقيتين من الدور الأول أمام منتخبي بلجيكا
و باناما وهو ماسيبعثر أوراق نبيل معلول ، الذي سيحتاج إلى الكثير من التفكير لتحديد موقفه من دعوة طه ياسين لخنيسي من عدمها فجاهزية الاعب في علم الغيب.
فهل يضحي نبيل معلول بلاعبه و يستدعي لاعب آخر، ام يبقي على لخنيسي ويضيف رأس حربة ويضحي بأحد الحراس الأربعة لضمان وجود لخنيسي في المونديال.

google-playkhamsatmostaqltradent